free page hit counter
تونسوطنية

وزير الصحة: أغلقت علينا الأبواب ولم يعد بإمكاننا التوجه للمؤسسات الدولية للاقتراض.. وهذا البديل

أثنى وزير الصحة، عبد اللطيفة المكي، اليوم الاحد، بمقر معهد باستور بالعاصمة، على الجهد التضامني الذي بذله التونسيون، من أفراد ومؤسسات وجمعيات خيرية، في مجابهة جائحة “كورونا”، داعيا إلى مأسسة هذه التبرعات وإلى إيجاد بدائل تمويل داخلية أخرى، خصوصا في ظل عدم إمكانية مواصلة التعويل على التمويل الخارجي.

وقال المكي، خلال حفل تم خلاله تكريم المتبرعين لفائدة قطاع الصحة لمجابهة فيروس كورونا المستجد : ” لست خبيرا في الاقتصاد، ولكن انقل اليكم ما يقال في الدوائر الاقتصادية والمالية في تونس بما في ذلك الدائرة الحكومية ، الآن أغلقت علينا الأبواب، ولم يعد بإمكاننا ان نتوجه للمؤسسات الدولية للاقتراض مثل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي إلا مقابل شروط قد تمس من السيادة الوطنية أو شروط مجحفة قد تتسبب في ضرر كبير بالطبقة الوسطى والضعيفة، كأن يطلب منا أن نخفض في الأجور أو نسرح الموظفين، ولن نقبل بهذا”.

وتابع المكي قائلا: “لن نستطيع أن نتوجه إلى السوق المالية التجارية العادية لاننا اقترضنا منها ولأن النسب الآن مجحفة جدا خاصة في ظل تصنيف تونس، والقروض الثنائية التي تسند في اطار العلاقات الثنائية أصبحت شحيحة”، واصفا نسبة التداين الخارجي المقدرة ب 60 بالمائة والتي أعلن عنها مؤخرا رئيس الحكومة، ب “الخطيرة” إذ يكفي أن ينزلق الدينار ب 10 بالمائة لترتفع إلى نحو 80 إلى 90 بالمائة.
واعتبر وزير الصحة بأنه لا بديل عن كل ذلك سوى الجهد الداخلي، داعيا جميع المتدخلين من القطاعين العام والخاص والجمعيات والمنظمات إلى الجلوس معا والبحث في كيفية حل مشكلة الاقتصاد بالامكانات الداخلية وهي ممكنة، بحسب رأيه.

وقدر أن جلوس جميع الأطراف المتدخلة، على سبيل المثال، للخوض في إصلاح الصندوق الوطني للتأمين على المرض “الكنام” واقراره، ليصبح في شكل منظومة واحدة للتكفل عوضا عن ثلاثة منظومات، ويتم تمويله بعدالة بين القطاعين الخاص والعام، سيحل، وفق تقديره، مشاكل قطاع الصحة سواء في الخاص أو العام، مؤكدا ان الدراسات الضرورية لتنفيذ هذا الاصلاح متوفرة حاليا في وزارة الصحة وفي وزارة الشؤون الاجتماعية وكذلك في “الكنام”.(وات)
انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

مواضيع ذات صلة
الدين العمومي على عتبة ال70 % من الناتج الداخلي الخام
طارق الشريف رئيس «كونكت» ل«الشروق»:زيادة الأجور دون تحسين الإنتاجية والترفيع في الإنتاج «خنق» للاقتصاد
صندوق النقد الدولي، التقليص من العجز والتحكم في كتلة الأجور والإلغاء التدرجي لدعم المحروقات
سداد الدين يعطل التنمية
محسن حسن ل”الصباح الأسبوعي”: نحتاج الى حكومة “طوارئ”.. وهذه الشروط ال5 لنجاحها

وزير الصحة: أغلقت علينا الأبواب ولم يعد بإمكاننا التوجه للمؤسسات الدولية للاقتراض.. وهذا البديل
شركة الكهرباء والغاز: التشغيل الصناعي الكامل لمحطة توليد الكهرباء بالتوربينات الغازية ببرج العامري
روحاني: إيران تمر بأصعب عام بسبب العقوبات وكورونا
الجامعة التونسية تهنئ اللاعب التونسي لفريق يوفنتوس (أقل من 23 سنة)، حمزة رفيعة، بعد مساهمته في احراز كأس ايطاليا
القلعة الصغرى.. العثور على جثّة كهل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock