free page hit counter
أخبار

هل يعقل أن أحرم من الدراسة ويتم اقصائي بعد نجاحي في الاختبار؟

الصفحة الرئيسية  ثقافة


ثقافة

رسالة عاجلة من الطالب عامر التومي إلى الرئيس قيس سعيد: هل يعقل أن أحرم من الدراسة ويتم اقصائي بعد نجاحي في الاختبار؟

نشر في  17 نوفمبر 2020  (22:13)


توجه الطالب عامر التومي برسالة عاجلة إلى الرئيس قيس سعيد شرح فيها المظلمة التي تعرض لها -هو واربعة طلبة آخرين- وورد في رسالته ما يلي:

أنا عامر التومي أصيل ولاية المنستير. أنا نجحت باك 2020.. حبيت نقرى سينما و سمعي بصري بالمعهد العالي لفنون الملتيميديا بمنوبة، هذا غرامي الي حبيت عليه من صغري بحكم موهبتي و مشاركاتي في تربصات و إنخراطي في الجامعة التونسية للسنمائيين الهواة ..

إلا أنو ماكانش عندي سكور يوصلني لشعبة السينما ، و لحسن الحظ فما وسيلة قانونية في محتوى كتاب التوجيه الجامعي و تسمى بتوجيه أصحاب المواهب التي تتم بإنجاز مطلب تصاحبه وثائق أو شهائد تثبت إنك شخص موهوب.

قدمت مطلب مصحوب بالوثائق المطلوبة لوزارة التعليم العالي و طالت المدة حوالي 20 يوم و تم الاتصال بي و إعلامي بقبول مطلبي و تم إخباري على موعد الإختبار أمام اللجنة بالمعهد العالي لفنون الملتيميديا بمنوبة …. يوم 23 سبتمبر 2020. و تجاوزنا الاختبار و تم تنزيل قائمة تتضمن أسماء المقبولين يوم 24 سبتمبر و كل شي موثّق عندي ..

باشرنا الدروس و بقيت نستنا في مشكلة موقع التسجيل التي طالت لمدة شهر او أكثر و خاصة بعد مماطلة من قبل موظفي وزارة التعليم العالي .

توجهنا الستة المقبولين للوزارة لحل مشكلتنا و إتمام عملية التسجيل عن بعد . فتم إعلامنا برفض الوزيرة السيدة الموقرة بن عودة لاصحاب المواهب و إعلامنا بعدم وجود اي حل كما اعلمونا أن قرار الوزيرة ليس فيه نقاش…

السؤال كيفاش تقبل مطلب و يتصلو بيك باش تعدي امتحان و تنجح فيه و تهبط قائمة بتوقيع المدير العام للشؤون الطلابية و بطابع الوزارة.. كيفاش ترفضني بعد كل هذا … هذا ظلم و قهر و تضييع لمستقبل طالب يحب يقرى و يوصل لحاجا يحبها … تحرك البعض في الاذاعات ..

تم نشر بلاغ يوم 28 اكتوبر تعلن فيه الوزيرة عن اعادة نظرها في المطالب و تكريس مبدأ تكافئ الفرص كما إدعت إلا أنه تم قبول شخص من 6 (الموجهين للسينما و السمعي البصري )… لم نفهم هذه المراوغة و ماهو الأساس الذي اعتمدته الوزيرة … كيف الموقرة بن عودة عملت هكا… أنا مستقبلي ضاع تستناو مني باش نحب تونس ؟ باش نقول هذي بلادي ؟ نحب نوصل صوتي بالحق راني تعبت و خايف من روحي لا نوصل لحاجات خايبة منتمناش اني نوصللهم .

هل هذي تونس الي تكتب في حيوط مدارسها و معاهدها العلم نور والنجاح قوة ……. كلو كذب سياساتكم تحل في أبواب الشارع و الاجرام قدامنا .

رسالة إلى الرئيس قيس سعيد انت قلت الشباب هو عرصة البلاد انا و الي معايا السيدة الوزيرة دمرتلنا مستقبلنا بقراراتها الإعتباطية و الظالمة …

شعاري اليوم موش اعطيني شهرية و الا خدمة شعاري يوم يزي مالظلم.. نحب نقرى.. حقي اني نقرى“.









المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى