free page hit counter
اخبار محلية

نجحت في السفر إلى بلد مجاور ومارست التحيّل فيه…

المراة المتحيّلة التي تم القبض عليها مساء السبت الفارط بالعاصمة ومحكومة غيابيا بـ1277 سنة سجنا، تبلغ من السن 28 عاما اعترفت انها ارتبطت مرتين وانفصلت وهي صاحبة سوابق عدلية تتنقل بين الولايات منذ 2013 بعد التفطن لشركتها الوهمية صحبة شقيقها، وكانت تتنكر وتنتحل هويات مختلفة من بينها هوية صديقتها المقربة…

وقد نجحت من خلال الشركة في التحيل على 12500 شخص من بينهم موظفين لديها ورجال أعمال وتجار واطارات في عدة اسلاك،
كما اصدرت صكوك ضمانات مقابل خدمات مع شركات وكانت دون رصيد،وقد نجحت في الهروب الى الجزائر اين تحيلت ايضا على تجّار هناك قبل عودتها إلى تونس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock