free page hit counter
أخبار

مرض غامض لازم الأميرة ديانا حتى وفاتها وأخفته عن الجميع

الصفحة الرئيسية  أخبار عالميّة


أخبار عالميّة

مرض غامض لازم الأميرة ديانا حتى وفاتها وأخفته عن الجميع

نشر في  18 نوفمبر 2020  (21:38)

لم يكن أحد يعلم أن الأميرة الراحلة ديانا كانت تكافح في السر أمراضها التي لم يعلم بها إلا عدد محدود جدا من الأشخاص، وكان من ضمن أمراضها السرية مرض يسمى  “الشره المرضي” حيث استمرت تعاني منه حتى وفاتها.

وبحسب صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية. فقد كانت الاميرة “ديانا” تعمل جاهدة من أجل أن تتخلص من مرض “الشره المرضي” وهو ، عبارة عن الإفراط في تناول كميات كبيرة من الطعام ثم تقيؤه دون الاستفادة منه .

وقال كبير الخدم السابق للأميرة ديانا “بول بوريل” إن الأميرة لم تكسب أبدًا معركتها مع الشره المرضي، فقد رفع “بول” الغطاء عن معركة ديانا، قائلًا “إنها لا تستطيع حقًا التغلب على عاداتها غير الصحية”.

 وكشف “بول” أن المرض  سيطر على ديانا على الرغم من أنها ادعت سابقًا أنها تغلبت على اضطراب الأكل، ويعتقد بول أنه بقي معها حتى يوم وفاتها في عام 1997.

وأضاف “بول”: “كان الحفاظ على كرامتها ومحاولة إبقاء نفسها على المسار الصحيح لأبنائها، هو ما  جعلها تخشى البوح بمرضها حتى لا يتم إيداعها في المؤسسات وأن تفقد أطفالها”.

واعترف أحد معارف العائلة: “لم تتخلص من الشره المرضي، حتى الأسبوع الأخير من حياتها، فكانت ما زالت تعاني منه، فهي لم تهزمه أبدًا لأنه كان مسيطرا عليها”،

وكشفت ديانا أنها تغلبت على مرضها خلال مقابلة بانوراما سيئة السمعة مع مارتن بشير في عام 1995.

وكالات









المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى