free page hit counter
غير مصنف

عبّو : المشيشي خارج عن القانون.. قيس سعيّد “منقذ” ..والحلّ الوحيد النزول للشارع ..

أكّد الوزير السابق محمد عبّو أنّ إصلاح الأوضاع ممكن لو وجدت حكومة لها الارادة السياسية لذلك مشيرا الى احترامه وحبه لرئيس الجمهورية قيس سعيد في زمن “اللانزاهة” والى انه ينظر له كمنقذ للتونسيين. وأضاف اليوم الخميس ( 17 جوان ) في تصريح صحفي، قائلا: “لكن اريده ان يبقى في هذه الصورة وألاّ يدعو لتغيير الدستور” مبرزا ان الاشكال في البلاد لا يتمثل في النظام السياسي وإنّما في الطبقة السياسية التي قال ان الشعب أساء اختيارها. وقال “نحن في وضع سيء جعل الناس يهرّبون اموالا..اقول للتونسيين واجهوا الحقيقة ..مناخكم سيء جدا ..يجب أن تتوفر في من سيحكمهم المرة القادمة شروط وهي ألاّ يشكل خطرا عن هذه المنظومة التي هي متورطة وبالتالي سيتم فرض قوانين” مضيفا “على رئيس الجمهورية اتخاذ قرار شجاع …ماذا يعني تغيير دستور ؟ هل هي مشكلة التونسيين ؟ مشكلتهم هي طبقة سياسية سيئة جدا ناجمة عن شعب الله غالب اختارهم او غلطوه..يمكن للبلاد ان تتغير …جيبوا ناس محترمين يغيّرو البلاد”. وقال “التونسيون اختاروا أسوأ ما وجد من سياسيين والحل الوحيد للوضع السياسي هو نزول التونسيين للشارع ويمكن لرئيس الجمهورية إعفاءنا إذا أتخذ قرارا شجاعا وليس بتغيير الدستور بل بإختيار طبقة سياسية جديدة”. وتابع “الان هناك حالة من التسيب وقيادات سياسية تتمثل قضاياها في مصالحها السياسية او في ارضاء طرف معين او الخوف من طرف معين ..هناك ازمة في ادارة الدولة حتى في الـ10 سنوات وليس فقط في 6 اشهر ..هناك حالة ضعف لا تسمح باصلاحات…سعيد هو اول رئيس جمهورية اراد الدخول في معركة مع الجماعة ولا اقصد النهضة لوحدها لكنه لم يعرف كيف يخوضها والدستور صعب ولم يتخذ القرارات المناسبة وقال ان الحل يكمن في تغيير الدستور.. الاشكال في الطبقة السياسية وليس في الدستور”.





Source link

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق