أخبار عالمية

روسيا: تجربة “الشيطان 2” الصاروخ القادر على محو تكساس في مارس

تستعد روسيا لتجربة الصاروخ البالستي العملاق الجديد، المعروف باسم “سارمات”في موسكو، والشيطان 2 لدى خبراء حلف شمال الأطلسي قبل نهاية الربع الأول من 2017، في مارس (آذار) على الأرجح، وفق ما أكدت وكالة سبوتنيك الروسية، الثلاثاء.

ونقلت الوكالة أن موسكو تستعد لإطلاق صاروخ “سارْمات” من قاعدة بليسيتسك، في شمال الجزء الأوروبي الروسي.

ويُمكن للصاروخ حسب مصادر الوكالة، حمل رأس نووي يصل وزنه إلى 10 أطنان.

ونقلت الوكالة عن خبراء عسكريين أن الصاروخ قادر على التحليق في القطبين الشمالي والجنوبي، للوصول إلى هدفه بشكل مفاجئ، بما أن اعتراضه مستحيل.

وأضافت الوكالة أن الشيطان 2، قادر على تدمير دولة كاملة، أو ولاية أمريكية من حجم تكساس مثلاً، وفق ما أكدت صحيفة روسيسكايا غازيتا، استناداً إلى “خبير أمريكي” لم تكشف هويته.

يُذكر أن روسيا أطلقت مشروع صواريخ سارمات، في 2009، لتعويض الصواريخ العابرة للقارات الشهيرة، إس إس 18، لتكون الصواريخ الجديدة، عماد القوة الصاروخية الروسية بدايةً من 2020.

وحسب تقارير دولية، يُمكن للصاروخ المدمر حمل  10 رؤوس شديدة التدمير دفعةً واحدةً، أو 15 رأساً متوسطة التدمير، أو رؤوس ثنائية، تدميرية ونووية، مع مضادات للصواريخ المعادية، لمنع اعتراض الصاروخ القادر على الوصول إلى أهدافه على بعد 10 آلاف كيلومتراً.ر

 

9998543917 29-10-16-930253962.jpg

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock