free page hit counter
اخبار محلية

رئيس بلدية الكرم فتحي العيوني متهم في ملف فساد وإستغلال صفته والاضرار بالإدارة

رئيس بلدية الكرم فتحي العيوني متهم في ملف فساد وإستغلال صفته والاضرار بالإدارة
أكدت جريدة الحرية التونسية استنادا لمصادر قالت انها مطلعة بأن رئيس بلدية الكرم فتحي العيوني متهم في شبهة فساد واستغلال نفوذ بعد إنتداب أعوان وإلحاقهم بالشرطة البيئية دون الرجوع إلى مناظرة أو الحصول على تراخيص من الإدارة المعنية.

ووفقاً لنفس المصدر فإن من تم انتدابهم هم الأتي ذكرهم: فاروق.م / عبد الباسط .ج/ أحمد .ج/ حسام بن .ح.

الصحيفة اكدت ان الذي وقع انتدابهم من ذوي السوابق العدلية ومتهمون بترويج مادة القنب الهندي وقد تم تكليفهم من رئيس بلدية الكرم فتحي العيوني للقيام بحملات مع الشرطة البيئية وعمليات حجز دون الحصول على تراخيص من إدارة الشرطة البيئة أو من وزير الشؤون المحلية في تجاوز صارخ للقانون، والخطير في الأمر أن هؤلاء الأطراف قاموا بتنظيم مخيم في ولاية منوبة ونصب خيمة وتحولوا على متن 3 سيارات إدارية تابعة للشرطة البيئية وقد تم إيقافهم جميعاً يوم 5/4/2020 وتم فتح محضر في الغرض من قبل الشرطة العدلية بقرطاج بعد التنسيق مع النيابة العمومية.

وقد أضاف المصدر نفسه بان رئيس بلدية الكرم فتحي العيوني يسعى للخروج جاهداً من الأزمة والورطة من خلال محاولة إيجاد حلول لإنقاذهم وإطلاق سراحهم مما خلق إحتقان في صفوف أهالي الكرم الذين استنكروا إنتداب أصحاب السوابق والحال أن أصحاب الشهائد العلمية معطلين عن العمل ويقبعون في المنازل.
وللإشارة فقد تم توجيه تهمة استغلال موظف عمومي لصفته لاستخلاص فائدة لا وجه لها لنفسه أو لغيره والاضرار بالإدارة ومخالفة التراتيب المنطبقة على تلك العمليات لتحقيق الفائدة أو إلحاق الضرر المشار إليهما وتصرف موظف عمومي بدون وجه في أموال عمومية كانت بيده بمقتضى وظيفة والمشاركة في ذلك للمسمى فتحي العيوني رئيس بلدية الكرم.

المصدر الجراة نيوز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock