تونسوطنية

“داعش” يهدّد بضرب ثكنة الحرس بالعوينة والثكنة العسكريّة ببنزرت.

“داعش” يهدّد بضرب ثكنة الحرس بالعوينة والثكنة العسكريّة ببنزرت.

قال إرهابي داعشي يكني نفسه بشبل البغدادي في نصّ اطلع نشر إنّ  الهجوم الإرهابي الفاشل على بنقردان لم يكن لغاية التشتيت أو الإثخان وأن التنظيم الارهابي قادر على إختراق الحدود في أي وقت شاء، وذكر عمليتي  سوسة و محمد الخامس بالعاصمة مشيرا إلى أنّ الثكنات الأمنيّة والعسكريّة سواء في العوينة أو في بنزرت أو غيرها ليست في مأمن من ضربات التنظيم الإرهابي إذا ما إنتقل إلى تكتيك جديد.

ورغم محاولة الإدعاء بالثقة ، فإنّ هذا النص لا يخلو من طعم الهزيمة التي تعرض لها هذا التنظيم في تونس من خلال إحباط عملياته الإرهابية وتفكيك خلاياه النائمة .

وما التركيز على ثكنة الحرس بالعوينة وذكرها بالإسم إلا إشارة للدور الذي قامت به وحدات الحرس الوطني في التصدي لهؤلاء الإرهابيين و إحباط كافّة محاولاتهم.

وما يلفت الانتباه ايضا أنّ مثل هذه النصوص لا تنشر في المواقع الرسميّة لداعش من ذلك ّ إذاعة الايمان من الموصل أو صحيفة النبأ الاسبوعية أو مجلة دابق غير منتظمة الصدور و لا أيضا في برقيات وكالة أعماق الداعشية.

image

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock