تونسسياسة

جلول “ينفجر” و يفتح النار على الجميع و يوجه اتهامات خطيرة لحركة “النهضة” …

جلول “ينفجر” و يفتح النار على الجميع و يوجه اتهامات خطيرة لحركة “النهضة” …

في خطوة تصعيدية  انطلق الوزير المقال ناجي جلول في مهاجمة الجميع بمن في ذلك زملاؤه في الحكومة ورئيسها وحزب “النهضة”.. في حواره المنشور اليوم الاربعاء 3 ماي 2017 على اعمدة جريدة أخبار الجمهورية ..

من ذلك قوله إنه كان على يوسف الشاهد إقالة وزير التجارة الفاشل ووزير التكوين المهني والتشغيل ووزيرة الشباب والرياضة ووزير الاتصال ووزير التعليم العالي الذي تؤثر في قراراته النقابات. واعتبر ناجي جلول أن هؤلاء الوزراء أولى بالإقالة.

وأضاف جلول أنه في الظروف الرديئة والخطيرة التي تمر بها تونس كان على الشاهد أن يهتم بمردود الهزيل لهذه الوزارات عوض أن يقرر إقالته من منصبه “لكن هناك حماية حزبية لوزراء النهضة في حين لا يحمي نداء تونس الوزراء الندائيين”. وقال ناجي جلول إن مشروع حركة النهضة يتمثل في تحويل تونس إلى دولة عقائدية أشبه ما تكون بأفغانستان حسب قوله.

وأضاف ناجي جلول “علينا كديمقراطيين التصدر لهذا المشروع”. وأشار جلول إلى أنه كان في حكومة ائتلاف وطني ومن واجبه التعامل مع الأحزاب المساندة للحكومة “حتى وإن اقتربت من النهضة فأنا لم أتعاطف مع أفكارها ولا برامجها ويكفيني أني كنت مع انجاز مشروع اصلاح التعليم كما منعت النقاب وكل الملابس التي لها مرجعية عقائدية وقد هاجمتني قواعد النهضة لأنها لم تقبل بلإصلاح منظومة التعليم”.

وقال وزير التربية المُقال ناجي جلول ا ن إقالته كانت متسرعة وأنها لا تخدم مصلحة تونس و صورة الحكومة . وتساءل عن دور الوزير المستشار الناطق الرسمي باسم الحكومة اياد الدهماني في التسريع بإقالته , معتبرا أنه كان على رئيس الحكومة يوسف الشاهد أن يقيم عمل وزير التجارة ” الفاشل ” ووزير التكوين المهني والتشغيل ووزيرة الرياضة ووزير الاتصالات ووزير التعليم العالي ، مضيفا إن هؤلاء أولى بالإقالة في الظروف الرديئة و الخطيرة التي تمر بها البلاد ، حسب قوله . و أعتبر ” ان وزراء حركة النهضة فشلت وزارتهم ، وهو ما لايستطيع أي كان إنكاره ، لكنهم متضامنون خلافا لحزب نداء تونس ” .

و أكد ان حركة النهضة هي التي كبلت مشروع اصلاح التعليم ، مبينا ان ” أعضاء من هذا الحزب شاركوا في التحركات النقابية الداعية لاقالتي وهم يمنون النفس بتعيين وزير يسمح لهم بالاستحواذ على أجيال من أبناء تونس و التأثير في عقولهم “. و شدد ناجي جلول أن حزب نداء تونس ” انتهى وليس له ، رغم المظاهر، قيادات ” ، مبينا انه بعد الأنتخابات ” انفجر و أصبح جسدا دون روح ينهشه الانتهازيون .. نداء تونس موجود لكن على الورق فقط “

FB_IMG_1493639454335.jpg

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock