free page hit counter
وطنية

الطبوبي: نحن مشاريع شهادة.. وسنكون سدّا أمام الخيارات الإخوانية

الطبوبي: نحن مشاريع شهادة.. وسنكون سدّا أمام الخيارات الإخوانية

انتقد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي مجددا من وصفهم بالمتآمرين على الاتحاد ممن يمارسون سياسة التجويع والتفقير وسياسة المحاور وممن تقلقهم الإرادة النقابية الصماء.

ولفت الطبوبي إلى أن الاتحاد سبّاق في الانتصار للدورين الوطني والاجتماعي وقدم شهداء كالزعيم المؤسس فرحات حشاد وانه إذا تستوجب الأمر ذلك فإن النقابيين الآن سيكونون مشاريع شهادة  من أجل تونس ومناعتها ومدنيتها.

وأضاف أن المنظمة الشغيلة خلقت من رحم الشعب والمسؤولية المجتمعية ولذلك سيكون الاتحاد في مقدمة القوى الوطنية والديمقراطية التقدمية المؤمنة بمدينة الدولة من أجل تعديل البوصلة حول الخيارات الوطنية، كما أن الاتحاد سيكون سدا منيعا أمام الخيارات “الإخوانية ” وسيكون صخرة تتكسر عليها المؤامرات التي تستهدف الاتحاد داعيا من وصفهم بـ ” الأغبياء السياسيين وأصحاب الفكر المتكلس ” إلى قراءة التاريخ جيدا وان تونس بلد 3 آلاف سنة حضارة وانفتاح وقيم إنسانية وتقبل الرأي والرأي المخالف  .

100 ألف طفل يعيلون أسرهم

وفي موضوع متصل، قال الطبوبي إن 100 ألف طفل أعمارهم بين 5 و17 سنة هم العائل الوحيد لأسرهم يشتغلون في أعمال هشة كبيع المناديل الورقية والخبز وجمع القوارير البلاستيكية، كما هناك سنويا انقطاع مبكر لحوالي 100 ألف شاب عن الدراسة دون تكوين مهني ودون عناية ولا دور شباب وثقافة تحتضنها ويجدون أنفسهم في حالة ضياع ويأس من المستقبل.

ويأتي تصريح الطبوبي خلال إشرافه اليوم بصفاقس على إحياء الذكرى 73 لمعركة  5 أوت 1947 .

وأضاف ان تونس مرت ب 10 سنوات عجاف تم فيها تهميش كل المدن والقرى مع تراجع النمو وهي اليوم تستغيث لما الت إليه من أرقام مفزعة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock