free page hit counter
أخبار عالمية

اغتيال الدكتور محمد عبدالملك المتوكل برصاص مسلح مجهول في صنعاء

اغتيال الدكتور محمد عبدالملك المتوكل برصاص مسلح مجهول في صنعاء

قتل الدكتور محمد عبدالملك المتوكل اثر عملية اغتيال تعرض لها، عصر اليوم الأحد، في العاصمة اليمنية صنعاء، وفق ما أفاد مراسلنا في اليمن.

ونقلت مصادر يمنية ان الدكتور المتوكل قتل اثر إطلاق الرصاص الحي عليه من قبل مسلح مجهول كان على يقود دراجة نارية في شارع العدل بصنعاء، قبل أن يلوذ بالفرار.

وحاول المتواجدون في المكان اسعاف المتوكل وتم نقله إلى المستشفى إلا أنه ما لبث أن فارق الحياة.

والدكتور محمد عبدالملك المتوكل ، كاتب ومفكر وسياسي وناشط حقوقي واستاذ جامعي يمني من مواليد عام 1942 في محافظة حجة، شمال غرب العاصمة صنعاء. ويعتبر من أبرز المفكرين اليمنيين واكثرهم تأثيرا في الحياة السياسية اليمنية خلال العقود الثلاثة الأخيرة.

محمد عبدالملك المتوكل… من هو؟

عمل محمد عبدالملك المتوكل سكرتير أول بسفارة الجمهورية العربية اليمنية بالقاهرة ثم مديراً عاماً للصحافة بوزارة الأعلام بصنعاء 1968م ورئيساً للجنة متابعة الأحداث السياسية، مديراً عاماً للعلاقات العامة بوزارة الإعلام 1969م، رئيساً لمصلحة السياحة بدرجة وكيل وزارة التي تولى تأسيسها عام 1970م.

وجمع في عام 1972 بين عمله في السياحة ورئاسة هيئة تحرير صحيفة الثورة. وعين بعد حركة 13 حزيران/يونيو 1974 عضواً في اللجنة العليا للتصحيح وتولى رئاسة لجان : العدل، الإدارة المحلية، الأوقاف، الخدمة المدنية، المعهد القومي، الخريجين، اللجنة الفنية للإصلاح الإداري.

وفي 30 تموز/يوليو 1976 عُيّن المتوكل وزيرا للتموين والتجارة. وشارك خلال تلك المرحلة من تاريخ اليمن في عضوية اللجنة الوطنية لليونسكو ما بين عام 1971م وحتى عام 1976 م، وساهم في تأسيس التعاون الأهلي لمحافظة حجة عام 1970 م وكان عضواً في هيئته الإدارية عام 1973م، وساهم في عضوية الهيئة الإدارية لتعاون العاصمة صنعاء ثم تولى رئاسة الهيئة عام 1972 وحتى عام 1975م، وشارك في تأسيس تعاون مسور حجة وترأس هيئته عام 1975م، وساهم في تأسيس الاتحاد العام لهيئات التعاون الأهلي للتطوير 1973م وكان عضواً في الهيئة الإدارية للإتحاد وتولى لجنة الثقافة والإعلام فيه.

كما شارك في تأسيس المسرح اليمني للتمثيل سنة 1971م وتولى رئاسته حتى عام 1976 م، وساهم في تأسيس جمعية الفنون عام 1975م وتولى رئاستها حتى عام 1976م، وساهم في تأسيس مركز الدراسات والبحوث اليمني الذي يعد أول مركز علمي للدراسات في الجزيرة العربية وانتخب عضواً في مجلس إدارته ما بين 1974 ـ 1977م، وتولى مسؤولية نائب رئيس اللجنة العليا للتشجير التي كان يرأسها الرئيس الحمدي عام 1975م.

بعد مقتل رئيس الجمهورية العربية اليمنية إبراهيم الحمدي (رئيس اليمن الشمالية) عام 1977، عاد المتوكل لمواصلة الدراسة فحصل على الماجستير في الإعلام الإداري من الولايات المتحدة الأميركية في عام 1980، ثم حصل على شهادة الدكتوراه مع مرتبة الشرف الأولى من كلية الإعلام جامعة القاهرة عام 1983م، ساهم في إنشاء التجمع الوحدوي للمشاركة والذي ضم سبعة أحزاب سياسية عام 1989م وكان مقرر التجمع.

وعمل الشهيد المتوكل عضوا في لجنة الحوار الوطني التي صاغت وثيقة العهد والاتفاق 1994. وفي كانون الثاني/يناير 2001م، انتخب المتوكل أميناً عاماً مساعداً لحزب اتحاد القوى الشعبية، ثم ساهم في إنشاء مجلس تنسيق أحزاب المعارضة اليمنية ثم في إنشاء اللقاء المشترك بعد ذلك في عام 2002.

محمد عبدالملك المتوكل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock