أخبار عالمية

استقالة مفاجئة لرئيس البنك الدولي

واشنطن ـ (د ب أ)- أعلن البنك الدولي في واشنطن اليوم الاثنين عن استقالة مفاجئة لرئيسه، جيم يونج كيم، بحلول نهاية كانون ثان/يناير الجاري، وذلك بعد أكثر من ستة أعوام قضاها في هذا المنصب.
كان كيم بدأ فترة ولايته الثانية في صيف 2017، وتبلغ مدة الولاية لرئيس البنك الدولي خمسة أعوام.
غير أنه كانت هناك حالة من عدم الرضى وقت إعادة انتخاب كيم الأمريكي الجنسية المولود في كوريا الجنوبية.
ويختص البنك الدولي بالدرجة الأولى بتمويل المشروعات المعنية بمحاربة الفقر وأسبابه.
ومن المنتظر أن يعمل كيم ،خريج الطب في شركة متخصصة في دعم البنية التحتية في دول نامية، كما سيعمل أيضا لصالح المنظمة التي شارك في تأسيسها والتي تحمل اسم “شركاء في الصحة”.
وجرت العادة أن يتولى رئاسة البنك الدولي شخص أمريكي فيما يتولى رئاسة صندوق النقد الدولي، وهو المنظمة الشقيقة للبنك الدولي، شخص من أوروبا.
وتتولى رئاسة الصندوق في الوقت الراهن، الفرنسية كريستين لاجارد.

image

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock