الرئيسية » تونس » خطير : جمعية النساء الديمقراطيات تفضح علاء الشابي

خطير : جمعية النساء الديمقراطيات تفضح علاء الشابي

أكدت الرئيسة السابقة لجمعية النساء الديمقراطيات أحلام بلحاج، خلال ندوة عقدت بمقر نقابة الصحفيين اليوم الجمعة 25 نوفمبر، ضرورة تغيير التعاطي الاعلامي في قضايا انتهاكات حقوق المرأة، حيث قدمت الجمعية مشروع دليل هام يستأنس بتجارب مقارنة في هذا الخصوص.

ودعت بلحاج في ذات الندوة وسائل الاعلام الى الحضور بكثافة يوم 29 ديسمبر بالمحكمة الابتدائية بالقيروان لمواكبة جلسة قضية الفتاة “هاجر” التي تم اغتصابها والتي عرضت قصّتها خلال استضافتها في البرنامج الذي ينشطه الاعلامي علاء الشابي.

وأضافت أن الاعلامي علاء الشابي بعد أن اقترح زواج الضحية بمغتصبها، تمادى في تبرير خطأه وبات يقدم مغالطات للرأي العام في عديد المداخلات التلفزيونية والاذاعية، فضلا عن ذلك، قالت بالحاج إن ردود الأفعال والتعاطي مع قضايا الاعتداء على المرأة، يجب أن تتغير بشكل جذري، وتكون أكثر صرامة وحزما وتخرج من دائرة “البوز” الذي يستغل في عديد الأحيان مثل هذه الجرائم لتحقيق نسب مشاهدة مرتفعة، وهو ما يعدّ مساهمة في الجريمة، على حد قولها.

وقالت بلحاج إن جمعية النساء الديمقراطيات تلقت أكثر من 300 حالة اعتداء جنسي ضد المرأة من بينها 120 حالة بخصوص الأطفال، غير أن هذه الأرقام الأولية تعتبر ضئيلة جدا مقارنة بالأرقام الحقيقية لحالات الاعتداء الجنسي على النساء، اللاتي يجدن صعوبات جمة في الافصاح والبوح بهذه الاعتداءات.

كما قدمت الجمعية مشروع قانون يتعلق بالعنف ضد المرأة، وهو بديل لعديد الفصول القانونية المجحفة في حق المرأة، خصوصا الفصل 227 من مجلة الاجراءات الجزائية المتعلق بتزويج المغتصب لضحيته وفق ما جاء في ذات الندوة.

اترك رد

لمشاهدة الموضوع
اضغط لايك

%d مدونون معجبون بهذه: