رياضة

“نسور قرطاج” في مهمة صعبة غدا في نيامي وتغييرات منتظرة في التشكيلة

سيراهن المنتخب التونسي لكرة القدم على تحقيق فوز رابع يبقيه في صدارة مجموعتة العاشرة من تصفيات كاس امم افريقيا 2019 لكرة القدم عندما يلاقي منتخب النيجر في اطار الجولة الرابعة من سباق التصفيات يوم غد بملعب سايني كوتشي بنيامي على الساعة الرابعة بعد الزوال توقيت محلي (نفس التوقيت) .
ويسعى المنتخب التونسي الى كسب نتيجة الفوز رغم صعوبة المهة ما يجعله يتاهل رسميا الى نهائيات كاس امم افريقيا بالكامرون 2019 رغم ان التاهل يبدو من تحصيل الحاصل باعتبار فارق النقاط ( 8 نقاط) الذي يفصل المنتخب التونسي عن صاحبي المركز ثالث ( النيجر وايسواتيني ( سوازيلاندا سابقا) في المجموعة لكن الرهان في بقية مشوار التصفيات سيكون على صدارة المجموعة التي ينافسه فيها بشدة منتخب مصر الذي ينطلق باسبقية فارق الاهداف ولانه سيتستقبل المنتخب التونسي في الجولة الاخيرة من التصفيات في القاهرة.
وسيكون تحدي المنتخب يوم غد اظهار مستوى افضل من مباراة يوم السبت التي اجمع النقاد على ان المنتخب التونسي لم يقدم اداء مقنعا خلالها وان الفوز بهدف وحيد لا يخفي تواضع الاداء امام منتخب منهك نفسيا بعد هزيمته بسداسية امام نظيره المصري ادخلته في ازمة اثرت على العلاقة بين اللاعبين وادارة جامعتهم على خلفية المطالبة بمستحقات مالية غير خالصة كادت ان تفرغ الفريق من نجومه.
وسيكون رهان منتخب النيجر امام جماهيره غدا تحسين صورته بين احبائه خاصة ان نظام التصفيات فرض عليه التنقل مرتين في مهمتين صعبتين الى القاهرة ثم الى تونس . وسيخوض المباراة بلا حسابات حيث ان ليس لديه ما يخسر بعد ان تم التعرف مسبقا وبشكل شبه رسمي عن المرشحين الاثنين المجموعة الى المرحلة النهائية .
ولئن كانت المدة الفاصلة بين مباراتي الذهاب والاياب لاتتجاوز 72 ساعة تقريبا ما حد من مجال تحسين بعض النقائص خاصة ان المنتخب التونسي الذي وصل ليل البارحة الى عاصمة النيجر سيكتفي اليوم بحصة تدريبية وحيدة فان المنتخب التونسي سيكون مدعوا للظهور بوجه افضل لاستعادة ثقة احبائه الذين لم يكونوا راضين على اداء منتخب بلادهم يوم السبت في رادس
وبعد تحليل اداء اللاعبين فرديا وجماعيا لاشك ان المدرب فوزي البنزرتي سيعمل على تصحيح مسار المنتخب من خلال ادخال بعض التحويرات سواء على مستوى اختيار اللاعبين او على مستوى الخطة التكتيكية وينتظر ان يتم تشريك انيس البدري الذي تمت دعوته لتعويض زميله غيلان الشغلالي المعاقب بسبب الورقة الحمراء التي حصل عليها في مباراة يوم السبت بالملعب الاولمبي برادس .كما ينتظر ان يشمل التغيير بعض مراكز خطي الوسط والهجوم.
وينتظر ان تجري المباراة في طقس حار يميز العاصمة نيامي خلال هذه الفترة ما يستوجب جاهزية بدنية افضل للاعبين . ويديراللقاء الحكم المغربي نورالدين الجعفري.
ويحتل المنتخب التونسي لكرة القدم صدارة ترتيب المجموعة العاشرة برصيد 9 نقاط متقدما على منتخب مصر ( 6 نقاط) ومنتخبي النيجر وايسواتيني (سوازيلاند سابقا) في المركز الثالث بنقطة وحيدة .

image

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: