تونسوطنية

ما لا يعرفه البعض: روني الطرابلسي ليس أوّل وزير يهوديّ في تونس

أعلن رئيس الحكومة يوسف الشاهد مساء أمس الاثنين 5 نوفمبر 2018، عن تحوير وزاريّ شمل عدة وزراء.

وقد أثار هذا التحوير جدلا في صفوف التونسيين، خاصة وانه تم اقتراح اليهودي التونسي روني الطرابلسي لتولّي وزارة السياحة وهو ما اعتبره البعض قرارا صادما، في حين انه تم سابقا في تعيين وزراء يهود في حكومتي الحبيب بورقيبة وزين العابدين بن علي وهما :

*ألبرت بسيس الذي كان عميدا للمحامين التونسيين (1952) وقد تم إنتخابه عضوا بالمجلس الكبير سنة 1945 ودعي إلى عضوية لجنة الأربعين في اوت 1952 التي شكلها الباي لمناقشة الإصلاحات التي عرضتها الحكومة الفرنسية. وكان ألبرت بسيس أحد أربعة مقررين لهذه اللجنة ، وفي 18 سبتمبر 1955 عُين وزيرا للإسكان والتجهيز في الحكومة الثانية للطاهر بن عمار إلى غاية 5 أفريل 1956 وانتخب «العميد» البرت بسيس عضوا بالمجلس القومي التأسيسي وظل عضوا بالبرلمان التونسي إلى غاية 1969 ولم يجدد ترشحه بطلب منه وتوفي «بسيس» الذي عرف بمواقفه القوية ضد ألمانيا النازية في 25 سبتمبر 1972 بمدينة تونس. 
 

*أندري باروخ عُين وزيرا للأشغال العامة والإسكان في أول حكومة بعد الاستقلال (9أفريل 1956)، وإستمر باروخ وزيرا في الحكومة الثانية المشكّلة بعد إعلان الجمهورية في 25جويلية 1957 حتى خروجه منها في 30فيفري 1958.

روني الطرابلسي هو ثالث وزير تونسي من اتباع الديانة اليهودية يتم تعيينه في حكومة تونسية بعد الاستقلال الداخلي ثم التام و قد سبقه وزيران.

image

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: