كيف يصرف ''مارك زوكربيرغ'' ملياراته؟

كيف يصرف ”مارك زوكربيرغ” ملياراته؟

تقدر ثروة مارك زوكربيرغ، المؤسس والمدير التنفيذي لموقع “فيسبوك”، بنحو 74 مليار دولار، ويعتبر خامس أغنى شخصية في العالم، ولكن يبدو أنه ليس من هذا النوع الذي يفضل الرفاهية المبالغ فيها عندما يتعلق الأمر بالملابس والسيارات والسفر، ويذكر أنه يضيف نحو 9 مليار دولار إلى ثروته سنويا.

وخصص مارك الكثير من ثروته إلى القضايا الخيرية بإعتباره عضو في مبادرة ” Giving Pledge” الخيرية والمؤسس المشارك لمبادرة “تشان زوكربيرغ”، التي بدأها مع زوجته بريسيلا تشان.

وعلى الرغم من مكانته كواحد من أغنى الأغنياء الذين يسيطرون على عالم التكنولوجيا، فإنه يتبع نمط حياة منخفض مع زوجته، بريسيلا تشان، وابنتيهما، حيث يفضل زوكربيرغ الملابس الموحدة كما أنه يفضل قيادة السيارات الرخيصة نسبيا فكان يمتلك سيارة “أكورا تسكس” من “فولكس فاغن”، وأخرى من طراز “هوندا فيت”، وكل منهما بنحو 30 ألف دولار فقط.

إشترى مارك سنة 2011 منزلا مساحته 5000 قدم مربع في “بالو ألتو” في كاليفورنيا، بنحو 7 ملايين دولار. وفي العام التالي، بدأ بشراء العقارات المحيطة بمنزله، وأنفق أكثر من 30 مليون دولار لشراء أربعة منازل.

في عام 2014، أنفق زوكربيرغ نحو 100 مليون دولار لشراء مزرعة “كاهواينا” بمساحة 357 فدان في جزيرة كاواي. وأخرى على شاطئ بيلا، بمساحة 393 فدان وتضم شاطئا رمليا. وقال في حينها إنه فضل امتلاكهما لأنه هو وزوجته “مكرسان للحفاظ على جمالها الطبيعي.

ويذكر أن زوكربيرغ لا يسافر كثيرا من أجل المتعة. ولكن حين يفعلها، تتكلف “فيسبوك” نفقاتها. ففي عام 2015، بلغت تكلفة سفره وتنقلاته نحو 5 مليون دولار.

image

اترك رد

أخبار في صور