متفرقاتمنوعات

في تصنيف جديد : هذه أحسن سبع مطارات في العالم

فهذا المطار الذي كلف 16 مليار دولار يعبر عن الرفاه والثراء وفيه حمام سباحة طوله 25 مترا،وهو مزود بغرف للراحة والهدوء وهي أماكن جيدة للحصول على فترة نوم ما بين الرحلات، وفيه ديناصور “روبوت” ضخم طوله 23 قدما ويمنح مناسبة لصورة على انستغرام أو هاشتاغ أحب قطر حسب “القدس العربي”.

وجاء مطار  تشانغي بسنغافورة في المرتبة الثانية ، فهذا المطار يمنحك فرصة اكمال التسوق إن لم تكن قد أكملته أثناء الرحلة فهو المكان المناسب لك، وفيه 300 محلا ومتجرا وداري عرض للأفلام- مجانية بالطبع،. وفيه حديقة جميلة للفراشات في المبنى الثالث، ففي تشانغي يمكن أن تستمع بحديقة غابات ماطرة فيها 3.000 فراشة محاطة بأزهار ونباتات ومياه جارية.

وجاء مطار هونغ كونغ الدولي هونغ كونغ الثالث حيث يمنحك هذا المطار متعة تجربة الطيران، فإن لم تكن قد جربت قيادة طائرة فامض نحو مركز اكتشاف الطيران واقفز في قمرة القيادة التي تقدم لك تجربة محاكاة للطيران، وهذه اللعبة تعطي المسافر فرصة لأن يلعب دور الطيار، وهي متعة لا حد لها خاصة إن كنت ستركب طائرة حقيقية بعد ساعات. وفي المطار سينما أيماكس وملعب غولف ذا وسائط متعددة.

مطار هلنسكي فنلندا هو الرابع  الذي يعد متحفا للفن الحديث ومزود بقاعات للفن مفتوحة لمدة 24 ساعة ومتحف للطيران، وفيه لوحات فنية وتشكيلات تنتشر في كل أنحاء المبنى تجعل من التوقف فيه متعة ما بعدها متعة، ويمكن للمسافرين الذين ينتظرون رحلتهم القادمة النوم على مقعد/سرير مريح مزود بغطاء يمنع الضوء والضجيج، ومكان لوضع الحقيبة تحته وأباريز كهربائية لشحن الهاتف والكمبيوتر .

وجاء مطار  دبي الدولي في المرتبة الخامسة إذ تعرف أنك في مطار دبي الدولي عندما تشاهد قنينة براندي سعرها 6000 دولار. فالإمارات العربية المتحدة هي بلد الترف والبذخ والإفراط في كل شيء، ولا غرابة أن يكون المطار تعبيرا عن كل حياة دبي، فهو مزود بحمام سباحة ونادي لياقة وحمامات، ويساعدك هذا المطار على التخلص من كل الضغوط النفسية التي تعاني منها، وفيه حدائق زن للمسافرين الراغبين بالهروب من فوضى المطار والإستمتاع بلحظات من السلام والهدوء.

المطار السادس هو مطار مدريد بارياس بإسبانيا، فقد تم تصميم المطار بعناية للتخفيف من حدة التوتر لدى المسافر من خلال توفير الضوء الحقيقي، ويحتوي المطار على عدد من القباب التي تسمح لشعاع الشمس المرور عبر السقف، وبسقوف بديعة ومعمار جميل للنظر إليه ففكرة المطار المزدحم بالمسافرين والطوابير تتبخر في الهواء.

المطار السابع هو ويلينغتون بنيوزلندا حيث يمكن للمسافرين قضاء وقتهم في بهو المطار غير العادي المعروف بـ “الروك” (الصخرة). ويبدو تصميم البهو وكأنه خارج من فيلم خيال علمي. وعلى السقف عوارض فولاذية معوجة وتركيبات زجاجية تظهر المكان وكأنه صخرة. ويقدم البهو صورة عن تاريخ وثقافة ويلينغتون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock