أخبار عالمية

عبث “عيال زايد” بأمن الدول العربية يتواصل: وثيقة مسرّبة تكشف تمويل أبو ظبي لعشرات الصحف و المواقع الإلكترونية الليبية التابعة لحفتر

يبدو أن العبث الإماراتي بأمن الدول العربية لن يتوقف و لن يهدأ، حيث ظنّ كثيرون أن “عيال زايد” إتعضوا جيدا من درس إغتيال الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي و ما أحدثه ذلك من تدمير لصورة المملكة العربية السعودية محليا و عربيا و دوليا، فلم يعي بعد صغار السياسة في أبو ظبي أن التآمر على تطلعات الشعوب العربية و رغبتها في الحرية سيعود عليهم بالوبال عاجلا أو آجلا.

فبعد الوثائق المسربة خلال سنة 2017 و التي فضحت دور أبو ظبي في المنطقة العربية و خاصة دعم الإمارات لشخصيات بارزة و أحزاب و وسائل إعلام في تونس و ذلك بهدف السيطرة على المشهد السياسي في “تونس ما بعد الثورة”، هاهي فضائح نظام الإمارات المدعوم إسرائيليا تتوالى، إذ كشفت وثيقة جديدة مسربة عن تمويل أبو ظبي لعشرات الصحف و المواقع الإلكترونية الليبية بناء على توصيات من المجلس الوطني للإعلام و الذي شدد على ضرورة دعم كل وسائل الإعلام الموالية لعراب الثورة المضادة في ليبيا خليفة حفتر، لوجيستيا و ماديا و الهدف من ذلك معلوم للجميع و هو “خراب و دمار ليبيا”.

image

image

image

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: