تونسوطنية

عاجل/استنفار في الشمال الغربي

أعلنت وزارة الداخلية اليوم الجمعة 11 جانفي 2019، أنه تمت دعوة ولاة جندوبة والكاف وباجة وسليانة والقصرين لعقد اجتماعات اللجان الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم النجدة وابقاء اللجان في حالة انعقاد دائم لمجابهة أيّ طارئ والتّدخّل عند الاقتضاء والاستعداد المحكم واتخاذ الاحتياطات اللازمة لمجابهة التغيرات المناخية .

وأكدت وزارة الداخلية أن اللجان الجهوية لمجابهة الكوارث وتنظيم النّجدة اتخذت عديد الاجراءات من بينها التّزويد بالموّاد الاستهلاكيّة الأساسيّة وخاصّة بسائل غاز البترول الأزرق وقوارير الغاز المعدّة للاستهلاك المنزلي وتأمين عمليّة إيواء المصابين ببعض الأمراض المزمنة والقصور الكلوي بأقرب المؤسّسات الاستشفائيّة لضمان تمكينهم من العلاج اللاّزم وذلك بالتّنسيق مع مصالح الصّحة وتوفير الآليات الضّروريّة (الآلات الكاسحة لإزاحة الثّلوج عن الطّرقات) لتأمين سيولة حركة الجولان وضبط وإعداد وتجهيز مراكز الإيواء لاستغلالها عند الضّرورة.

واشارت إلى أنه تم توزيع المساعدات على العائلات محدودة الدّخل (أغذية وأغطية وحشايا…) لمساعدتها على مجابهة موجة البرد.

وكان والي جندوبة محمد صدقي بوعون قد قال اليوم الجمعة 11 جانفي 2019، إن اللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث، قرّرت في إطار المتابعة الحينية لتطور الأوضاع الجوية، غلق كافة المنافذ المؤدية إلى عين دراهم أمام الزوار على مستوى فرنانة وقرية جاب الله ومنع جولان كل الشاحنات الثقيلة وذلك بعد تساقط كميات كبيرة من الثلوج وتوقع تساقط كميات أخرى في الساعات القادمة.

وأكد بوعون في تصريح لـ’الشارع المغاربي” اليوم أنه “تم اتخاذ هذه الإجراءات لحماية الأرواح البشرية والمنشآت والتجهيزات”، لافتا إلى أن لجنة مجابهة الكوارث في حالة انعقاد دائم وأنها سترفع قرار غلق المنافذ المؤدية الى عين دارهم عند تحسن الأوضاع الجوية.

من جهتها اعلنت رئاسة الحكومة ان يوسف الشاهد كلف كلا من وزراء الفلاحة والتجهيز وأملاك الدولة والشؤون الاجتماعية بالتنقل الى ولايات القصرين وجندوبة والكاف وسليانة للوقوف على عملية توزيع معدات التدفئة والوسائل المرافقة لمجابهة موجة البرد لفائدة مستحقيها، ومتابعة التنفيذ الفوري للبرنامج الذي أذن به خلال تنقله الأخير الى منطقة مشراوة بعين دراهم، لتحسين سكن 1000 عائلة معوزة بكل من جندوبة (350 عائلة) والقصرين (250 عائلة) والكاف (200 عائلة) وسليانة (200 عائلة).
ونقل المصدر ان الشاهد طلب بالابقاء على لجان مجابهة الكوارث الجهوية في حالة انعقاد دائم، وأن “يـُسخـّر الولاة والمعتمدون كل جهودهم للإحاطة المستمرة بالعائلات المعوزة التي تقطن بالجبال والمناطق الوعرة وتوفير ظروف نقل مناسبة لحاملي الإعاقة وذوي الأمراض المزمنة نحو المستشفيات الجهوية”.

image

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock