تقرير إماراتيّ: الغضب المتزايد في تونس سيعصف بحركة النهضة .. الأسباب

تقرير إماراتيّ: الغضب المتزايد في تونس سيعصف بحركة النهضة .. الأسباب

تقرير إماراتيّ: الغضب المتزايد في تونس سيعصف بحركة النهضة .. الأسباب
.
حمل تقرير نشره، اليوم الأربعاء 10 جانفي، “مركز المزماة  للدراسات و البحوث” القريب من السلطة السياسية الحاكمة في الإمارات، حركة النهضة مسؤولية الأحداث التي تشهدها تونس .

و اعتبر التقرير  أن  الغضب الشعبي المتزايد في البلاد ” سيعصف هذه المرة بحركة النهضة الواجهة الحزبية لحركة الإخوان المسلمين” و أضاف التقرير أن “سمعة حركة النهضة في الشارع أصبحت مرتبطة بالتسلط والتبرير للقرارات التي تمس حياة التونسيين اقتصاديا”.

وأضاف التقرير  أن حركة  النهضة و منذ ارتباطها بشراكة في السلطة ” لم تشبع من كراسي المسؤولية كما لم تقدم جديدا ينقل التونسيين إلى حياة أفضل و أصبحت تستعير الخطاب الحكومي والمبررات الاقتصادية ذاتها التي ترد على لسان الحكومة”.
وقال التقرير، إن حركة النهضة تتحمل المسؤولية في الأحداث الأخيرة باعتبارها تمثل أغلبية برلمانية و كانت على اطلاع كامل على قانون المالية المثير للجدل  و كان بوسعهم رفض القانون.

مشددا على انه لم تصدر مواقف ايجابية من حركة النهضة  بل ” بالعكس كان موقفها في البيان الصادر عنها اقرب  إلى الخطاب الحكومي و استعار الكثير من مفرداته في وصف  الاحتجاجات بأعمال التخريب والفوضى و التحريض والنهب”.

و اعتبر التقرير أن ” هذا الخطاب السلطوي لحركة النهضة جعل الأغلبية المتضررة من التونسيين تستجيب لدعوات المعارضة بالتظاهر”.
.
تونس اون لاين

image

%d مدونون معجبون بهذه:

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close