بعد اعتقال #سلمان_العودة و #عوض_االقرني.. “مجتهد” يؤكد: #العريفي بالطريق

بعد اعتقال #سلمان_العودة و #عوض_االقرني.. “مجتهد” يؤكد: #العريفي بالطريق

بعد تأكيد أنباء اعتقال السلطات السعودية للشيخين سلمان العودة وعوض القرني، قال المغرد الشهير “مجتهد” إن ما وصفه بـ”خدمة الذباب الإلكتروني لهذا الهاشتاج #العريفي_يتاجر_بالدين” ليس إلا تهيئة لاعتقال الداعية محمد العريفي هو الآخر.

ودون “مجتهد” في تغريدة نشرها عبر صفحته بـ”تويتر” رصدتها (وطن) ما نصه:”خدمة الذباب الالكتروني لهذا الهاشتاق #العريفي_يتاجر_بالدين ليس إلا تهيئة لاعتقال العريفي”.

يذكر أنه بعد تأكيد خبر اعتقال الداعية السعودي الشهير #سلمان_العودة، أكد حساب “العهد الجديد” بتويتر أن السلطات السعودية قامت أيضا بإلقاء القبض على الشيخ عوض القرني، ولم يتم إخبار أي أحد عن أسباب أو مكان الاعتقال.

وقال حساب “العهد الجديد” في تغريدة دونها عبر نافذته بـ”تويتر” رصدتها (وطن):”اقتحمت مساء أمس قوة من الديوان منزل الشيخ عوض القرني، واقتادته إلى مكان مجهول، ولم يتم إخبار أي أحد عن أسباب أو مكان الإعتقال.”

وأضاف موضحا سبب اعتقال نظام آل سعود للشيخين ليلة أمس:”للمعلومية اتصل الديوان على الشيخين عوض والعودة وطلبا منهما موقفا ضد قطر. أجابهما الشيخان: لن نكون معكم. قالوا لهم: نعتقلكم. قالا: إفعلوا ذلك”

وتسود حالة من التيه والتخبط لدى آل سعود قبل الدعوة التي روج لها النشطاء تحت هاشتاج “#حراك_15_سبتمبر”، إذ يدعون الشعب للخروج لمعارضة آل سعود الجمعة القادمة.

وكان ناشطون سعوديون في الداخل والخارج قد أطلقوا دعوة لحراك كبير داخل السعودية يوم 15 سبتمبر القادم.

وتحت هاشتاج “#حراك_١٥_سبتمبر” بين الناشطون أن الهدف من وراء هذا الحراك هو تنبيه آل سعود وتحذيرهم قبل فوات الآوان.

وطالب النشطاء عبر حملتهم التي لاقت صدى واسعا عبر أوساط مواقع التواصل، آل سعود بالقضاء على البطالة والفقر ورفع القيود عن العمل السياسي، وكذلك رفع الظلم والإفراج عن معتقلي الرأي.

العريفي

اترك رد

أخبار في صور