' السمكة القاتلة' تصل إلى البحر الأبيض المتوسط وتهدد الشواطئ ومرتاديها في الصيف المقبل

‘ السمكة القاتلة’ تصل إلى البحر الأبيض المتوسط وتهدد الشواطئ ومرتاديها في الصيف المقبل

قد يرى المرتادون العرب للشواطئ أمامهم الصيف المقبل “السمكة القاتلة’ وأطلق عليها هذا الإسم لان ما تفرزه سام.

وتم ملاحظة هذا النوع من السمك وهو يعبر قناة السويس وتستوطن ما تمتد عنده سواحل 8 دول عربية، سكانها أكثر من 225 مليوناً ويزورها سياح بالملايين.

والموطن الأصلي لسمكة Killer Fishالبالغة 50 سنتيمترا كحد أقصى للطول، هما المحيطان الهادي والهندي، وأول مرة ظهرت فيها بالمتوسط كانت في 2014 بإيطاليا، وبعدها بعام رصدوها في مالطا وكرواتيا، ثم في 2016 بجزيرة كريت اليونانية، وحين لفتت انتباه الباحثين بشأنها، اكتشفوا أنها كانت “وراء مقتل البعض في مصر”، وفق ما قرأت “العربية.نت” في وسائل إعلام دولية، منها صحيفة “التايمس” البريطانية، كما ان هذه السمكة تسبب مضاعفات خطيرة لمن يلمسها، وقد تقتله، إلا إذا كان خبيرها يعرف أين يضع يديه.

وقد تكون السمكة، هي المعروفة لدى الصيادين المصريين باسم “القراض” وأيضا “النفيخة” المتواجدة في البحر الأحمر بشكل خاص، والمصنفة من السلطات بين المحرمات، ممنوع صيدها أو بيعها أو تداولها في الأسواق نظرا لسميتها وخطورتها، وفق الوارد عنها في وسائل إعلام محلية في الآونة الأخيرة.

المصدر: العربية

image

%d مدونون معجبون بهذه:

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close